مجلس النقباء يُدين مجزرة نيوزيلندا

صراحة الاردنيةآخر تحديث : السبت 16 مارس 2019 - 9:14 مساءً

صراحة نيوز – أدان رئيس مجلس النقباء الاعتداء الارهابي الذي وقع على المصلين في مساجد بنيوزيلندا و قال المهندس عبدالهادي الفلاحات رئيس مجلس النقباء ان هذا الاعتداء الآثم لايمكن وصفه الاّ بانه مجزرة ارهابية نفذت بدافع عنصري بغيض وهو انتهاك لحرمة دور العبادة وللانسانية جمعاء . 

وأكد الفلاحات بأن هذا الهجوم الارهابي يجب ان يقابل من قبل المجتمع الدولي بإدانة واضحة وبفعل على الارض يجرم هذه مثل هذه الأفعال المنافية لابسط مبادئ الانسانية والعمل على وقف كل تحريض على الكراهية والعنصرية ويحرض كذلك على الاسلام المسلمين . مع التأكيد على أن الشعوب الغربية بالمجمل هي شعوب متسامحة تقبل الآخرين وبالتحديد أبناء الجاليات الاسلامية وتعايشت معهم منذ سنوات طويلة .

وأشار رئيس مجلس النقباء الى ان مثل هذه الافعال تستهدف الانسانية اولاً والتعايش الراسخ بين مختلف أتباع الديانات على مستوى العالم ومؤشر خطير على تغذية خطاب الكراهية والاسلاموفوبيا في العديد من دول العالم والتي يذهب ضحيتها اناس ابرياء ومما أدلّ على ذلك من الاعتداء الثاني الذي تبع هذا الهجوم الارهابي على المصلين بأحد مساجد لندن. 

وطالب الفلاحات الحكومة النيوزلندية بضرورة التحقيق الواسع للكشف عن المتورطين بهذا الاجرام وكل من يدعم هذه الافعال الاجرامية التي لاتمت للاديان وسماحتها بأي صلة والتي لاتقل بشاعة عن ماجرى في حاثة شارلي ابدو بفرنسا والتي ادانتها النقابات المهنية في حينه و ادانها العالم أجمع . 

كما أكد رئيس مجلس النقباء ان هذا الاعتداء الارهابي الجبان يدلل بوضوح على ما ستجنيه الانسانية والبشرية من هذا الكم الهائل من التحريض ضد الاسلام والمسلمين ويدق ناقوس الخطر ويدعو الانسانية جمعاء الى التأكيد على قيم التعايش و التسامح بين الناس كافة بغض النظر عن اديانهم أو ثقافاتهم والى رفض كل اشكال الارهاب الجبان مهما كانت الدوافع والاسباب . 

واشار الفلاحات الى ان هذه اليوم سيسجل في تاريخ البشرية كيوم حزين اتشح العالم كله فيه بالسواد وتمنى ان يكون محركاً ودافعاً لبذل الجهود المخلصة على مستوى العالم ومن اصحاب القرار فيه وكل قادته السياسيين والدينيين للتكاتف لنبذ العنصرية والكراهية والارهاب ، والبحث عن أسباب هذه النزعات المتطرفة والعمل على ايجاد آليات لمعالجتها. كما دعى وزراء خارجية الدول الاسلامية لضرورة عقد اجتماع طارئ لادانة هذه الاعمال الاجرامية والوقوف على أسبابها.

كما نقل الفلاحات تعازي النقابات المهنية وكل ابناء الشعب الاردني الواحد لذوي الشهداء وامنياتهم لكل المصابين بالشفاء العاجل . 

رئيس مجلس النقباء

نقيب المهندسين الزراعيين 

المهندس الزراعي 

عبدالهادي الفلاحات

2019-03-16 2019-03-16
صراحة الاردنية