مدير التوجيه المعنوي: مندسون ومسلحون ومتسترون بلباس نساء وهويات مزورة بين النازحين

صراحة الاردنيةآخر تحديث : الإثنين 2 يوليو 2018 - 8:40 مساءً

صراحة نيوز – أكد مدير التوجيه المعنوي العميد عودة شديفات أن القوات المسلحة ملتزمة بقرار الدولة بإغلاق الحدود.

 وقال العميد شديفات: “إن القوات المسلحة تمتثل للقرار الحكيم الذي يحافظ على أمن الأردن في ظل الظروف التي تدور حولنا في الإقليم”.

 وأضاف أنه يوجد الكثير من المندسين ويمتلكون السلاح بين النازحين بالقرب من الحدود الأردنية، حيث يوجد أشخاص يتسللون بلباس نساء وهويات مزورة، مؤكداً أن الجيش والأجهزة الأمنية الأخرى متيقنة للأمر وتتعامل بحرفية مع الأمر.

وتابع “إن القوات المسلحة تتعامل بكل إنسانيه في الجانب الآخر من الأردن في تقديم المساعدات للأطفال والنساء بإيصال المساعدات داخل الحدود السورية”.

 وأشار العميد شديفات إلى أن القوات المسلحة تقف على الحدود وتراقب كل كبيرة وصغيرة ولن تسمح لأي شخص بتجوزها، حيث ستتعامل معه بكل قوة وحزم.

وبين أن للقوات المسلحة أولويات وهي حماية أمن المملكة تحت أي ظرف من الظروف وبكل الوسائل والجهد الإستخباري.

 وأوضح أن القوات المسلحة تستمع إلى آراء الكثير ولكن الضمير الأردني قبل ذلك هناك ضمير أردني يتطلب تقديم المساعدات للأشقاء السوريين بالرغم من الظروف الموجودة لم نبخل عليهم في تقديمها.

 وأضاف العميد شديفات أن القوات المسلحة اجتمعت مع الهيئة الخيرية الهاشمية لتزويد القوات المسلحة التبرعات على حدودها لإيصالها للنازحين داخل الحد السوري.

وأكد أنه لا دخول من الأردن باتجاه سوريا ولا من سوريا باتجاه الأردن، الا للحالات التي تتطلب معالجة وتدخل جرحى، مشيراً إلى أنها ليست جديدة على الدولة الأردنية.

وأوضح أن القوات المسلحة أنهت من تجهيز مستشفى ميداني يتسع لـ (20) سريراً بالاضافة إلى (3) سيارات إسعاف منتشرين على (4) مواقع للنازحين.

وأشار العميد شديفات إلى أن أعداد النازحين تزداد يومياً، ولن يتم فتح الحدود لأنه المجتمع الدولي لم يفِ بإلتزاماته، متمنياً وقف المجتمع الدولي لحماية الأشقاء السوريين.​

2018-07-02 2018-07-02
صراحة الاردنية