مصير الزعيم  الكوري الشمالي كيم جونغ ما زال يكتنفه الغموض

2020-04-26T02:09:23+03:00
2020-04-26T02:09:58+03:00
عربي ودولي
26 أبريل 2020
2f0e1e69e98e955234241a2be35942f0 12580104694121949913. - صراحة نيوز - SarahaNews

صراحة نيوز – وكالات

أظهرت صور أقمار اصطناعية راجعها مركز أبحاث مختص بكوريا الشمالية مقره واشنطن قطارا خاصا يرجح أنه خاص بالزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون عند منتجع داخل البلاد هذا الأسبوع، وذلك وسط تقارير متضاربة بشأن تدهور صحة كيم ومكانه.

واندلعت عاصفة من التكهنات يوم السبت بشأن تدهور صحة زعيم كوريا الشمالية بعد خضوعه إلى عملية جراحية في القلب، بحسب وسائل إعلام.

وقال موقع “تي إم زي”، وفقا لمصادر آسيوية، إن صحة كيم جونغ أون تدهورت كثيرا وأدخل العناية المركزة مطلع هذا الشهر، ولكن “خطأ فادحا” من الجراحين في العملية الجراحية اللاحقة، وضعته بين الحياة والموت.

وأضاف الموقع المختص بأخبار المشاهير، إن كيم جونغ أون توفي، أو أنه على فراش الموت، وفقا لتقارير إخبارية ظهرت من الصين واليابان.

وفجرت نائبة رئيس محطة تلفزيونية مدعومة من هونغ كونغ الخبر، عندما أعلنت أن الزعيم الكوري الشمالي “قد مات”.

ونشرت نائبة رئيس المحطة الخبر على موقع ويبو الصيني للتواصل الاجتماعي، وقالت أن مصدرها قوي جدا ومؤكد.

لكن لم يتسن التأكد من هذه التقارير من أي مصدر رسمي سواء في كوريا الجنوبية الدولة التي تسخر مخابراتها لمراقبة جارتها الشمالية، أو من الولايات المتحدة التي قلل رئيسها دونالد ترامب من التقارير التي تحدثت عن حالة كيم الخطيرة.

وسبق أن ثارت تكهنات مماثلة في فترات غاب فيها الزعيم الكوري الشمالي عن الحياة العامة، لكن ثبت عدم صحتها في النهاية.

والتقط موقع نورث 38 المتخصص في مراقبة كوريا الشمالية عبر الأقمار الصناعية، صوار تظهر قطارا يرجح أنه تابع للزعيم الكوري متوقفا في محطة سكة حديد القيادة، لخدمة مجمع منتجع وونسان منذ 21 أبريل على الأقل، وفقا لصور الأقمار الصناعية.

وجود القطار لا يثبت مكان وجود الزعيم الكوري الشمالي ولا يشير إلى أي شيء يتعلق بصحته، ولكنه يضفي وزنا على التقارير التي تفيد بأن كيم يقيم في منطقة النخبة على الساحل الشرقي للبلاد.

ويمكن رؤية القطار الذي يبلغ طوله 250 مترا تقريبا، على الرغم من أنه مغطى جزئيا بسقف المحطة، في محطة سكة حديد مخصصة للاستخدام من قبل عائلة كيم.

ويضم مجمع وونسان 9 بيوت ضيافة كبيرة ومركزا ترفيهيا.

ويوجد في وسط المبنى مبنى كبير تم تشييده بعد فترة وجيزة من وصول كيم جونغ أون إلى السلطة في عام 2014.

ويشمل أيضا منفذا محميا، ونطاق للرماية، ومبنى ترفيهي ورصيف مغطى يعتقد أنه يخت ضخم.

وكان آخر ظهور علني لكيم جونغ أون تفتيشا لمجموعة جوية في مطار غير مسمى في غرب كوريا الشمالية، تشير الصور وصور الأقمار الصناعية إلى أنه كان في مطار سونشون، على بعد حوالي 50 كم شمال شرق بيونغيانغ.

ومنذ ذلك الحين، نقلت التقارير عن مصادر مختلفة ادعت أنه تم رصده وهو يتجول في منطقة ونسان للتعافي في مجمع في شمال غرب البلاد في هيانغسان بدرجات متفاوتة من الصحة.

وانفجر موقع تويتر بالأنباء المحيطة بالزعيم، معظمها كانت ساخرة، ومتهكمة لحالة الطبيب الجراح الذي أخفق في إنقاذ كيم.

وانتشرت آلاف التغريدات التي تتطرق للموضوع، من عدة زوايا كوميدية وجادة.
وتفرض كوريا الشمالية ستارا حديديا على المعلومات، خاصة تلك المتعلقة بالزعيم وأسرته.

تابعنا الأن على تطبيق نبض
صراحة نيوز - على تطبيق نبض