نازحو الركبان بسورية يرفضون دخول وفد أممي إلى المخيم

26 نوفمبر 2019
350 2 - صراحة نيوز - SarahaNews

صراحة نيوز –

رفضت الإدارة المدنية لمخيم الركبان للنازحين السوريين دخول فريق من الأمم المتحدة إلى المخيم خلال الأيام المقبلة، معتبرة أن أهداف الوفد الأممي لا تخدم النازحين البالغ عددهم نحو 12 ألف شخص، وإنما تنسجم مع أهداف النظام وداعميه الروس والإيرانيين الخاصة بإخلاء المخيم من سكانه.

وأوضح رئيس المكتب الإعلامي في الإدارة المدنية لمخيم الركبان، محمود الهميلي، لـ”العربي الجديد”، أن “الأمم المتحدة تلعب دورا مساندا لدور روسيا والنظام، وهدفهم جميعا تطبيق خطة إخراج الأهالي من المخيم نحو مناطق سيطرة النظام، وقد رفضنا ومازلنا نرفض هذا، كما نرفض دخول الأمم المتحدة لهذا السبب”.

وأضاف الهميلي: “الوفد الأممي يروج أنه سيأتي بكمية من الأدوية لمساعدة النازحين إلى المخيم، وهذا يستخدم للتسويق عبر الإعلام فقط، بينما طالبنا بمساعدات غذائية وعينية تكفي النازحين طوال فصل الشتاء، وفي حال توفرت هذه المساعدات يمكن السماح لهم بالدخول إلى المخيم، وعليهم تزويدنا بالأغطية والشوادر والأدوية والوقود، فنحن لسنا إرهابيين كما يدعون، ولم يعد هناك ما نخشاه في الوقت الحالي”.

وقال الناشط الإعلامي المقيم في المخيم، عماد غالي، لـ”العربي الجديد”: “لا نعرف بعد ما هي خطة وفد الأمم المتحدة الذي ينوي دخول المخيم، لكن من المؤكد أن غايتهم هي إخراج بعض النازحين إلى مناطق سيطرة النظام”.

وأوضح أن “مكتب الأمم المتحدة الموجود في دمشق، يتعامل معنا بطريقة تشبيحية، فهو يسير الأمور بما يتناسب مع متطلبات النظام وروسيا، وفي كل مرة يكون دخولهم بهدف بث الرعب في قلوب النازحين، ويكررون سيناريو موت النازحين في المخيم إذا لم يعودوا إلى مناطق النظام”.

وأضاف غالي: “مطالب النازحين واضحة، وأبرزها فتح ممر آمن نحو الشمال السوري، وتحسين سبل العيش في المخيم. في آخرة زيارة لوفد الأمم المتحدة للمخيم حاولوا منعي من تصوير القافلة عند دخولها، وفي إحدى الجلسات رفضوا طرح الأهالي لفكرة الممر الآمن.

المخيم محاصر من قبل النظام منذ 9 فبراير/ شباط الماضي، والوضع سيئ جدا، فمن الناحية الصحية لا وجود للأطباء، وأحد الفرنين الموجودين في المخيم متوقف عن العمل بسبب عدم توفر الطحين”.

وأصدرت هيئة العلاقات العامة والسياسية في مخيم الركبان بيانا أمس الاثنين، رفضت فيه دخول وفد الأمم المتحدة، وجاء في البيان: “نعلن رفضنا لدخول الأمم المتحدة لمخيم الركبان بعد أن ظهرت نواياهم بتنفيذ مخططات مليشيات الأسد وروسيا وإيران للضغط على أهالي المخيم ومساومتهم، مستغلين حاجة الناس ومرضهم وقدوم فصل الشتاء وعدم توفر مواد التدفئة.

العربي اليوم