هلسه يرعى اطلاق مشروع تنفيذ المدارس الجديدة الممول من الوكالة الامريكية

صراحة نيوز – -رعى وزير الاشغال العامة والاسكان المهندس سامي هلسه اليوم الاثنين في الموقع الجديد لمدرسة الطالبية الأساسية المختلطة في منطقة الجيزة حفل وضع حجر الاساس لمشروع تنفيذ المدارس الجديدة واعادة تأهيل المدارس الممول من الوكالة الامريكية للتنمية الدولية (USAID).

وحضر حفل اطلاق المشروع الذي يشمل ست مدارس جديدة وصيانة وتجديد 32 مدرسة أخرى، نائب سفير الولايات المتحدة بالإنابة الدكتور جيم بارنهارت وممثلون عن وزارة التربية والتعليم والمجتمع المحلي.

وتهدف هذه المشاريع، ومن خلال الشراكة الوثيقة بين الولايات المتحدة ممثللة بالوكالة الامريكية للتنمية الدولية والمملكة الاردنية ممثللة بوزارتي التربية والتعليم والأشغال العامة والإسكان، الى توفير بيئات تعلم حديثة وآمنة ونظيفة وواسعة في عدد من المدارس الحكومية في الأردن حيث ستكون المدارس الست الجديدة أول مجموعة ضمن 25 مدرسة حكومية جديدة ستقوم الوكالة الامريكية بتمويل انشائها خلال السنوات الثلاث المقبلة، بالإضافة إلى تجديد 132 مدرسة حكومية قائمة في مختلف أنحاء المملكة بحلول خريف عام 2018.

واكد هلسه ان وزارة الاشغال العامة والاسكان و(USAID) قد أسست علاقة تشاركية حقيقية وذلك من خلال تصميم وتنفيذ مباني قطاعات التربية والصحة حيث اصبحت الوزارة هي الذراع الفني التنفيذي بهذا الخصوص، مشيرا الى ان هذا المشروع هو من احد ثمار هذا التعاون والتشاركية الحقيقية.

وثمن هلسه بصفته وزيرا مسؤولاً عن قطاع الانشاءات الاردني وكمهندس اردني ثقة (USAID) حيث ان هذه العطاءات يتم تصميمها والاشراف عليها من قبل مكاتب هندسية اردنية وتنفيذها من قبل مقاولين اردنيين، مما يفتح آفاقاً جديدة وفرص عمل للمهندسين والمقاولين الاردنيين وما له من انعكاس على مدخلات الانتاج الوطني.

وقال نائب سفير الولايات المتحدة بالإنابة الدكتور جيم بارنهارت إن عملنا لدعم البنية التحتية هو عنصر حاسم في استراتيجية أكبر لتحسين توفير التعليم الجيد في الأردن، وضمان حصول جميع الأطفال على التعليم” مبينا انه ومنذ عام 2003، قدمت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ما يقرب من 500 مليون دولار كمنح للمساعدة في تحسين نوعية التعليم في الأردن.

وذكر انه قد تم إطلاق مشروع مدارس الاقتصاد المعرفي في عام 2015، وهو مشروع مدته خمس سنوات بقيمة اجمالية تبلغ 102 مليون دولار، لزيادة وصول الطلاب إلى بيئات مدرسية متطورة و كذلك إشراك المجتمعات المحلية بشكل أكبر في المدارس مبينا ان مشروع نحو بيئة تعليمية أفضل قد بلغت بقيمة 38 مليون دولار ويهدف إلى تحفيز الطلبة وزيادة شعورهم بالامان والراحة من خلال تحسين وتحديث البنية التحتية للمدارس.

يشار الى ان البرامج الممولة من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID) تركز على تحسين نوعية التعليم في المدارس الحكومية، ولا سيما في المراحل المبكرة، وكذلك الحد من معدلات تسرب الطلبة وتشمل البرامج أيضا اشراك اولياء الأمور والمجتمعات المحلية، وتزويد الشباب بالفرصة الثانية والتركيز على المهارات الحياتية والمهارات التقنية.

2017-10-23 2017-10-23
صراحة الاردنية