هل يستجيب العبادي لمطالب المزارعين قبل عودة الملقي ؟

image_pdfimage_print

صراحة نيوز – في خطوة وصفها مراقبون ببارقة أمل اعلن  رئيس اتحاد المزارعين الاردنيين عودة الرواشدة، إن رئيس الوزراء بالوكالة الدكتور ممدوح العبادي سيلتقي يوم غد الاربعاء، ممثلي القطاع الزراعي من (مزارعين ووسطاء وتجار المواد الزراعية وجمعيات ونقابات)، لمناقشة واقع القطاع والضريبة المفروضة عليه والذي كان مقررا ان يتم بعد عودةة رئيس الوزراء الأصيل من رحلته الى الولايات المتحدة الامريكية وفق ما كان قد اعلنه العبادي قبل يومين على أمل ان يتم فض الإعتصام المفتوح للمزارعين اأمام مجلس النواب والذي دخل يومه الثامن .

وكان العبادي خلال حديث له مع ممثلين عن القطاع الزراعي بحضور النائب خالد الحياري رئيس اللجنة الزراعية فيي المجلس وقيادات نقابية وجميعات تعاونية أكد تعاطفه مع المزارعين  وأنه مع دعمهم ليتمكنوا من الخروج من الضائقة التي فرضتها عليهم  مجريات الأحداث في الإقليم بالاضافة الى الضرائب التي قررتها الحكومة على مدخلات الانتاج في كافة القطاعات الزراعية واعدا بالاستجابة لمطالبهم حال عودة الرئيس الأصيل ومؤملا في ذات الوقت ان يتم فض أو تعليق الإعتصام وهو الأمر الذي رفضه المعتصمون قبل رجوع الحكومة عن قراراتها .

وقال الرواشد في تصريح لـ ” بترا ” ان القطاع الزراعي هو المحرك لكثير من القطاعات الصناعية والتجارية والخدمية والعمالة المحلية وحتى العمالة الوافدة، معربا عن امله بالتوصل الى تفاهمات تدعم الزراعة والمزارعين.

2018-02-06
صراحة الاردنية