وثيقة .. البطيخي ما زال يحتفظ بلقب معالي في السجلات الرسمية

صراحة نيوز – مؤيد المجالي – اشارة وثيقة رسمية ( جداول الناخبين الأولية للانتخابات البلدية واللامركزية ) انمدير عام المخابرات الأسبق سميح البطيخي الذي حوكم في قضية فساد وحكم عليه بالسجن وغرامة مقدارها 17 مليون دينار ما زال يحتفظ بلقب معالي .

ولن لا يعرف البطيخي فهو الفريق سميح باشا بدر الدين البطيخي الذي كان مديراً عاماً لدائرة المخابرات العامة ومستشاراً لجلالة الملك لشؤون الأمن القومي ومقرراً لمجلس أمن الدولة، وهو الذي تم تعيينه فيما بعد عضواً في مجلس الأعيان وبقي عضواً فيه إلى أن استقال منه في سنة 2002 تمهيداً لمحاكمته في قضية فساد أثارت الرأي العام الأردني آنذاك، حيث تم محاكمته بتهم فساد أمام محكمة خاصة لاشتراكه بما عرف بـقضية (التسهيلات البنكية)، والتي انطوت على عمليات احتيال على عدد من البنوك الأردنية بمبالغ تجاوزت بمجملها المليار دولار أمريكي، حيث قام أحد رجال الأعمال الأردنيين وهو مجد الشمالية، بالتنسيق مع الفريق سميح البطيخي، بالتقدم بطلب تسهيلات بنكية من البنوك الأردنية على أساس أن لديه عقود توريد أجهزة حاسوب وعطاءات بمبالغ ضخمة مع دائرة المخابرات العامة، وقام سميح البطيخي بتأكيد هذه المعلومات لدى قيام البنوك بالتحقق من صحة هذه المعلومات.

ولقد أصدرت المحكمة الخاصة حكمها على الفريق البطيخي بالغرامة بمبلغ سبعة عشر مليون دينار أردني (ما يقارب الأربعة وعشرين مليون دولار أمريكي) وبالحبس لمدة ثمانية سنوات، إلا أن مدير المخابرات العامة آنذاك سعد خير قام بتخفيض مدة العقوبة إلى النصف.

وقد تضمنت جداول الناخبين الأولية للانتخابات البلدية واللامركزية لعام 2017 اسم (معالي سميح بدر الدين ذيب البطيخي)وهو مسجل في محافظة العاصمة – أمانة عمان الكبرى – منطقة صويلح، وفي الدائرة السادسة عشرة (الدائرة اللامركزية) ولم يتنسى معرفة فيما اذا ادلى بصوته في المركز المحدد له في مدرسة زيد بن الخطاب الأساسية للبنين .

2017-09-16 2017-09-16
صراحة الاردنية