فيديو .. وكلاء سيارات (هيونداي وكيا ) في الشرق الأوسط .. صامتون

صراحة الاردنيةآخر تحديث : السبت 30 مارس 2019 - 8:12 مساءً

صراحة نيوز – متابعة

لم يفصح أي من وكلاء سيارات (هيونداي وكيا ) في منطقة الشرق الأوسط عن سلامة السيارات التي يستوردونها منذ مطالبة مجموعة سلامة السيارات بأن تستعيد هيونداي وكيا 2.9 مليون سيارة وسيارة دفع رباعي في الولايات المتحدة بسبب شكاوى المستهلكين التي يمكن أن تشتعل فيها النيران.

وكان مركز سلامة السيارات ذكر بانه تم تقديم أكثر من 220 شكوى إلى الحكومة الأمريكية حول الحرائق و 200 شكوى أخرى حول الأسلاك المذابة وكذلك الدخان وانبعاث الروائح.

وتشمل الشكاوي السيارات 2011-2014 لسيارات: سوناتا وأوبتيما وسانتا في وسورينتو وأيضا كيا سول 2010-2015

وبحسب منشور منشور لـ AutoHub Service Center أوتوهَب لصيانة السيارات في نهاية العام الماضي فقد تم اجراء تحقيق في الحرائق من قبل الإدارة الوطنية للسلامة المرورية على الطرق السريعة كجزء من تحقيق عام 2017 في إخفاقات محرك هيونداي وكيا.

وكان جيسون ليفين ، المدير التنفيذي للمركز ذكر أنذاك “إن حجم الحرائق هنا يجعل من الواضح أن هيونداي وكيا طلبوا الاستدعاء وتسمح للمستهلكين وشركات التأمين بأن يتحملوا العبء الأكبر من السيارات المصممة بشكل سيئ “. وجاءت تقارير إطلاق النار من جميع أنحاء البلاد ، بما في ذلك وفاة في ولاية أوهايو في أبريل 2017.

“قد يكون حريق السيارة نتيجة لأي عدد من العوامل المعقدة ، مثل مشكلة التصنيع أو عدم كفاية الصيانة أو تركيب قطع غيار ما بعد البيع أو إصلاح غير صحيح.

تشمل عمليات السحب من العام الماضي بعض أشهر طرازات شركات صناعة السيارات الكورية في الولايات المتحدة وكندا ، بما في ذلك 2013 و 2014Hyundai Santa Fe Sport SUVs وسيارات سوناتا متوسطة الحجم. كما يتم تغطية سيارات كيا اوبتيما متوسطة الحجم من عام 2011 حتى عام 2014 ، وسيارات كيا سبورتج الرياضية متعددة الاستعمالات من 2011 حتى 2013 وسيارات كيا سورينتو ذات الدفع الرباعي من عام 2012 حتى عام 2014.

وكانت قد برزت دراسة جديدة تحمل كثير من القلق والخوف حول ظاهرة احتراق المحركات في سيارات كيا وهيونداي واحتمالية اشتعال النيران فيها بنسب تفوق المركبات الاخرى مما دفع جاسون ليفين من مركز سلامة السيارات بمطالبة الجهات التنظيمية الفيدرالية بإجبار شركات صناعة السيارات على استدعاء 2.9 مليون سيارة مشيرا انه من المحتمل أن يكون هناك عدة ملايين من السيارات بين الشركتين Kia و Hyundai اللتين لا تزالا في وضع الاستدعاء وان خطر نشوب الحرائق قائم ..وبالمقابل امتنع صانعو السيارات عن الاجابة على أسئلة مباشرة حول قبولهم بتوسيع هذا الاستدعاء.

شركات التأمين فضحت كثير من التفاصيل التي حاولت الشركتين اخفاءها واكدت على تزايد مطالبات التأمين على سيارات كيا وهيونداي بشكل يفوق ما تبلغت به الجهات التنظيمية الحكومية.

واستدعت كيا وهيونداي حوالي 700.000 سيارة منذ شهر يناير ، لكن مركز سلامة السيارات أخبر فريق I-Team بأن ذلك لا يزال غير كافٍ وان الخطر قائم.

وتسبب احتراق السيارات في حالة من الفزع والغضب وتحدث ويلسون احد ضحايا هذه السيارات قائلا: “لقد انفجرت أمامنا بكل ما تحمله الكلمة من معنى” ،، فيما اشار اخرون “كنا نسير داخل مركبة مشتعلة .. والاحلام والكوابيس تلاحقنا..!

 فيديو بتاريخ 25 أذار 2019

2019-03-30
صراحة الاردنية