“يُوفر على الخزينة 20 مليون دينار سنويا ” المواصفات والمقاييس تحصل على نظام الاعتماد

صراحة نيوز – أعلن مدير مؤسسة المواصفات والمقاييس د.حيدر الزبن، الاثنين أن المؤسسة حصلت على نظام الاعتماد الاردني باعتراف دولي من قبل منظمة الاعتماد الدولية للمختبرات.

وقال الزبن خلال مؤتمر صحفي في مقر المؤسسة إن الاعتراف الدولي بنظام الاعتماد الاردني، سيوفر على خزينة الدولة، مؤكداً أن الاعتماد سيمنع خروج اكثر من ٢٠ مليون دينار سنوياً خارج المملكة الى هيئات الاعتماد في دول العالم.

وبين الزبن أن الاعتماد سيكون دعماً للصناعة الوطنية، من خلال حصولها على شهادات الامتياز من المختبرات الاردنية الحاصلة على الاعتماد من مؤسسة المواصفات والمقاييس.

واضاف أن الشهادة المطابقة سيتم قبولها دولياً وعدم تأخيرها على الحدود الدولية، وكذلك الاعتراف الدولي بالفحوصات الفنية بالمملكة الاردنية الهاشمية.

وأوضح الزبن أن حصول الاردن على نظام الاعتماد يعطي ميزة لتقديم خدمات الاعتماد في الدول العربية المجاورة التي لا يوجد لديها هيئات اعتماد، حيث يجلب العملة الصعبه من خارج المملكة ويدعم الخزينة.

وأشار الزبن الى أن نظام الاعتماد له اثار اقتصادية إيجابية على الصناعة الوطنية، حيث سيتم توسيع مجالات الاعتماد لتشمل اعتماد الجهات المانحة لشهادات المطابقة للانظمة والمنتجات واعتماد جهات التفتيش التي تعمل قي مجالات ممكن ان تؤثر على السلامة العامة مثل الرافعات والمصاعد وانظمة توزيع الغاز والمدن الترفيهية.

وتابع الزبن أن المؤسسة ضمنت الاعتراف بشهادات الاعتماد الاردني على مستوى العالم، حيث تعتبر تقارير الاختبار وشهادات المطابقة المرفقة لشحنات الصناعات الوطنية المصدرة الى خارج المملكة مقبولاً عالمياً، مما يدعم الصناعة ويسهل الصادرات ويخفف تكاليف باهظة بإعادة الاختبار والفحص والتقييم خارج المملكة الصادرات الوطنية.

وأكد الزبن أن الاعتراف الدولي سيرفع من اهتمام مختبرات الفحص والمعايرة والمختبرات الطبية بالاعتماد ، حيث سيزيد عدد المختبرات المعتمدة في المملكة اكثر من العدد الحالي ٢١ مختبر حكومي.

2017-11-01
صراحة الاردنية