4290 جندياً يشاركون في العرض العسكري يمناسبة العيد الوطني لفرنسا

image_pdfimage_print

صراحة نيوز – تحتفل فرنسا في الـ 14 من تموز سنويا بعيدها الوطني الذي يخلّد ذكرى سيطرة الثوار الفرنسيين على سجن الباستيل في باريس وتحرير سجنائه إبان الثورة الفرنسية عام 1789.

وتنظّم السلطات وعلى رأسها وزارة الدفاع عرضاً عسكريا يمر عبر الشانزيليزيه وسط العاصمة باريس.

ويحضر العرض العسكري رئيس الجمهورية إمانويل ماكرون إضافة لعدد من السياسيين والشخصيات الفنية والرؤساء السابقين. 

ومن المتوقع هذا العام أن يشارك بالعرض العسكري 4290 جندياً و220 عربة مدرعة و250 حصانا و64 طائرة حربية و30 طائرة هليكوبتر. 

ويشارك بالاحتفال إلى جانب الرئيس ماكرون ضيفا شرف وهما رئيس وزراء سنغافورة لي هسين لونغ ووزير الخارجية الياباني تارو كونو. 

وكان من المفترض أن يشارك رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي بالاحتفال إلا أن الفيضانات التي حدثت في اليابان أجبرته على إلغاء زيارته لفرنسا. 

وبهذه المناسبة أعلن وزير الداخلية الفرنسي جيرار كولومب أمس الجمعة حسب فرانس برس عزم السلطات نشر 110 آلاف شرطي وعنصر أمن لتأمين سلامة المواطنين اليوم السبت وأيضاً يوم غد الأحد بمناسبة نهائي كأس العالم لكرة القدم، حيث سيلتقي المنتخب الفرنسي مع نظيره الكرواتي. 

يذكر ان ضيف الشرف العام الماضي كان الرئيس الأميركي دونالد ترمب بدعوة من الرئيس ماكرون. 

2018-07-14 2018-07-14
صراحة الاردنية