حماية المُستهلك تدعو إلى التأني قَبل شراء مستلزمات العيد

1 د للقراءة
1 د للقراءة
حماية المُستهلك تدعو إلى التأني قَبل شراء مستلزمات العيد

صراحة نيوز _دعت “حماية المستهلك” المواطنين وخاصة رباب البيوت إلى التأني وعدم التسرع عند شراء مستلزمات عيد الفطر وعدم تأخيرها حتَّى لا يتم استغلالهم من قبل البعض وتحديدًا الملابس وذلك من خلال عمل جولات في الأسواق لمعرفة أسعارها الحقيقية.

وقال الدكتور عبيدات أنه ينبغي على الأُسر طلب فاتورة الشراء من المحلات والاحتفاظ بها لغايات استعمالها في حال تعرضها لبعض عمليات الغش في نوع البضاعة مما يحفظ حقها في الاستبدال أو الإرجاع.

ودعا رئيس “حماية المستهك” التجار بضرورة مراعاة الظروف المعيشية الصعبة للمواطنين والاكتفاء بهوامش أرباح معتدلة ومقبولة، إضافة الى ضرورة عدم التلاعب بجودة البضائع أو ممارسة الغش والتدليس بشأن منشأها، حيث يقوم البعض منهم ببيع بعض البضائع المقلدة على أنها من منشأ تركي أو اوروبي على سبيل المثال.

كما طال الدكتور عبيدات الجهات الرقابية بضرورة تكثيف جولاتها الرقابية على الأسواق قبيل عيد الفطر المبارك، ولا سيّما محلات بيع الملابس والحلويات التي تعتبر من المتطلبات الأساسية لاستقبال عيد الفطر المبارك.

كما ناشد الدكتور عبيدات أهل الخير تقديم المعونات النقدية للأسر الفقيرة لمساعدتهم في شراء حاجيات العيد لأبنائهم لإدخال الفرحة في نفوسهم أسوة بالآخرين.

Share this Article