إنقاذ سيدة في وضع الولادة داخل سيارتها بواسطة دفاع مدني

2 د للقراءة
2 د للقراءة
إنقاذ سيدة في وضع الولادة داخل سيارتها بواسطة دفاع مدني

صراحة نيوز- في رد فعل فوري واحترافي، استجاب مسعفو دفاع مدني شرق عمان لنداء المساعدة الذي ورد من ذوي سيدة تعرضت لآلام الولادة داخل سيارتها الخاصة، أثناء تعلقها في أحد شوارع العاصمة خلال ساعات الصباح الذروة لحركة المرور.

أفاد الوكيل المسعف، محمد بني محمد، في مقابلة مع إذاعة “الأمن العام”، أنه تم استلام نداء الطوارئ 911 بشكل عاجل، حيث أبلغ ذوو المرأة الحوامل عن وضعها الصحي الحرج أثناء توجههم بها إلى المستشفى. تم تحريك سيارتي إسعاف إلى موقع المركبة المحاصرة في شارع الاستقلال؛ واحدة من فريق الدفاع المدني في شرق عمان، والأخرى من وسط العاصمة.

وأشار بني محمد إلى أنه وعلى الفور، تواصلت كوادر الإسعاف الموجودة داخل سيارة الدفاع المدني مع ذوي المواطنة لإعطائهم بعض التوجيهات والإسعافات الأولية لحين وصولهم إلى الموقع، منوهاً إلى أنه وبسبب الذروة المرورية الصباحية ترجل وزميلاته المسعفات من سيارة الإسعاف حاملين معهم “كت الولادة” لمسافة تزيد على 150 مترا وصولاً إلى المركبة والتي حال وصولهم إليها كان لا بد من إجراء عملية الولادة داخلها.

ولفت إلى أنه وعلى الفور، تم التعامل مع الحالة وإتمام حالة الولادة بعد اتخاذ كافة الإجراءات الطبية والإنسانية، حيث تم تحويل المركبة إلى غرفة ولادة من خلال تغطية المركبة باستخدام بعض المهمات الطبية كونها كانت متوقفة عند أحد تقاطعات شارع الاستقلال، بالتزامن مع وصول سيارة الدفاع المدني.

وأوضح المسعف أنه حال خروج الطفل تبين أنه بحالة سيئة فاقدا التنفس والنبض وفاقدا لكافة العلامات الحيوية، حيث جرى نقل الطفل إلى سيارة الإسعاف على وجه السرعة وتم عمل دورتي”CPR” وبحمدالله عاد النبض والتنفس للطفل، وبعدها تم نقله ووالدته إلى أقرب مستشفى، حيث جرى تسليم الطفل إلى الكادر الطبي في المستشفى والذين أشادوا بالإجراءات المتخذة من قبل الفريق الإسعاف.

من جانبها، أعربت عائلة الطفل عن عظيم شكرها وامتنانها للمسعفين على المهنية والإنسانية التي يتمتع بها كوادر الدفاع المدني والذين بذلوا جهودا كبيرة من أجل إنقاذ حياة ابنتهم وطفلها “تيمور” الذي كانوا ينتظرون قدومه منذ سنتين، علما أنه المولود الأول.

Share This Article