مؤسسة ولي العهد تعلن الفريق الفائز بمسابقة مجتمعات البرمجة

2 د للقراءة
2 د للقراءة

صراحة نيوز . – أعلنت مؤسسة ولي العهد عن فوز فريق “داتا دينرز” من طلبة جامعة الحسين التقنية، في مسابقة مجتمعات البرمجة، التي تنفذها المؤسسة ضمن مبادرتها “مليون مبرمج أردني”، بالشراكة مع وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة، وبالتعاون مع وزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل في دولة الإمارات العربية المتحدة.
ووفقا لبيان المؤسسة، اليوم الثلاثاء، تم إعلان النتائج بحضور وزير الاقتصاد الرقمي والريادة أحمد الهناندة، والمدير التنفيذي لمؤسسة ولي العهد الدكتورة تمام منكو، والفرق المشاركة في المسابقة.
كما تم اختيار الفريق الفائز من ضمن مشاركين من المؤسسات التعليمية والمراكز والتجمعات الشبابية من جميع محافظات المملكة، بواقع 1163 مجتمعا من المدارس والجامعات، بمشاركة 2241 طالبا من جميع المجتمعات المشاركة.
وقيمت اللجنة المختصة المشاريع النهائية واختيار الفائزين بواقع 5 مجتمعات من المدارس و5 مجتمعات من الجامعات.
وضم الفريق الفائز أستاذا مساعدا في قسم علم البيانات والذكاء الاصطناعي من جامعة الحسين التقنية الدكتورة رنيم قدورة، والطلبة أحمد أبو حجير، علي الزحيمات، معن الدعاسين، مصعب غزال، رعد مريان، وباسل الحوساني، الذين تختلف تخصصاتهم بين علوم الحاسوب، والأمن السيبراني، وعلم البيانات والذكاء الاصطناعي.
وتقوم فكرة المسابقة على خلق مجموعات تعلم جماعي داخل المدارس والجامعات والمراكز الشبابية ومحطات المعرفة، بهدف بناء وتعزيز قدرات الشباب والشابات في البرمجة وإكسابهم أساليب ومهارات جديدة وتمكينهم من تعزيز مهاراتهم الرقمية.
يذكر أن جامعة الحسين التقنية هي إحدى مبادرات مؤسسة ولي العهد وهي جامعة وطنية أردنية خاصة لا تهدف إلى الربح، وتتولى تقديم نموذج تعليمي يعزز المهارات الأساسية والتقنية في المجالات الهندسية المختلفة والمطلوبة لسوق العمل، وتسعى بشكل رئيس إلى تقليص الفجوة بين المعرفة النظرية والتطبيقات العملية، وتعزز روح المبادرة والطاقات الإبداعية والفكرية للطلبة.
كما تعمل الجامعة على خدمة المجتمع المحلي، من خلال تقديم برامج تدريبية تستهدف الشباب الجامعي الباحث عن العمل، إضافة إلى توسيع مدارك طلبة المدارس من مختلف محافظات المملكة، على أحدث التخصصات العلمية والعملية المطلوبة في سوق العمل.
وفي نهاية الحفل سلم الوزير الهناندة الجوائز العينية والمادية للمجتمعات والمدارس الفائزة.

Share this Article