بحث التعاون المشترك بين وزارتي الاتصال الحكومي والإعلام السعودية

3 د للقراءة
3 د للقراءة
بحث التعاون المشترك بين وزارتي الاتصال الحكومي والإعلام السعودية

صراحة نيوز _عقد أمين عام وزارة الاتصال الحكومي الدكتور زيد النوايسة، لقاء موسعا، اليوم الإثنين، مع وفد من وزارة الإعلام السعودي برئاسة الرئيس التنفيذي للهيئة العامة لتنظيم الإعلام الدكتور عبد اللطيف بن محمد العبداللطيف.
وحضر اللقاء الذي عقد في وزارة الاتصال الحكومي عن الجانب الأردني، مدير عام مؤسسة الإذاعة والتلفزيون إبراهيم البواريد، ومدير عام وكالة الأنباء الأردنية (بترا) فيروز مبيضين، ومدير عام هيئة الإعلام بشير المومني، وعن الجانب السعودي وكيل وزارة الإعلام للعلاقات الإعلامية الدولية خالد الغامدي، والمستشار الخاص لوزير الإعلام السعودي علي الزيد.
وأكد الدكتور النوايسة، أن العلاقة الأردنية السعودية أخوية وتاريخية متجذرة، وتحظى بدعم من قيادتي البلدين الشقيقين، مشيرًا إلى أهمية تعزيز التعاون الثنائي في مختلف المجالات، ولاسيما في مجال الإعلام.
وهنأ النوايسة بيوم تأسيس المملكة العربية السعودية، مشيدًا بالتطور الهائل الذي تشهده المملكة في مختلف المجالات، ضمن سعيها لتحقيق رؤية السعودية 2030، إضافة إلى استضافتها لفعاليات ومؤتمرات عالمية، من أبرزها استضافة الرياض لمعرض ومؤتمر “إكسبو 2030″، والحصول على تنظيم كأس العالم لكرة القدم 2034.
وأشار إلى مساهمة الإعلام السعودي في تسليط الضوء على القضايا العربية، وخصوصًا القضية الفلسطينية، مشيدًا بالتطور الذي شهده قطاع الإعلام في السعودية خلال العقود الماضية في مختلف المجالات، سواء على المستوى المرئي أو المقروء أو المسموع أو الرقمي.

واستعرض النوايسة، نشأة وزارة الاتصال الحكومي التي جاءت كأولى مخرجات خارطة طريق تحديث القطاع العام، لافتًا إلى أن الوزارة وضعت خلال السنة الأولى من تأسيسها، السياسة العامة للإعلام والاتصال الحكومي التي أقرها مجلس الوزراء وتهدف إلى تعزيز ثقة المواطنين ووسائل الإعلام والاتصال في السياسات وعمليات التواصل الحكومية.
ولفت إلى ريادة الأردن في التربية الإعلامية والمعلوماتية على المستوى العربي، مؤكدا استعداد الوزارة للتعاون مع وزارة الإعلام السعودية في موضوع التريبة الإعلامية.
بدوره، قال الدكتور عبد اللطيف إن زيارة وزير الإعلام السعودي تأتي في سياق تعزيز علاقات التعاون الإعلامي بين السعودية والأردن، وبحث القضايا المشتركة وتطابق الرؤى حول القضايا الإعلامية ومن ضمنها، الاستراتيجية العربية للتعامل مع شركات الإعلام الدولية، ومذكرات التفاهم بين مؤسسات الإعلام الرسمي في البلدين الشقيقين.
وأشار إلى أن الوفد السعودي اطلع خلال زيارته للمركز الوطني لتطوير المناهج على تجربة الأردن في التربية الإعلامية والمعلوماتية، مشيدا بالتطور الذي يشهده التلفزيون الأردني والذي يحتوي على ذاكرة تلفزيونية وصوتية مهمة.
وأثنى على حجم الخبرات الأكاديمية التي لمسها الوفد ضمن زيارته للجامعة الأردنية.
وأكد عبد اللطيف حرص القيادة السعودية على دعم الأردن في قطاع الإعلام، وتعزيز التعاون بين مؤسسات الإعلام الرسمي بين البلدين، وتبادل الزيارات بين الوفود الإعلامية بما يترجم تعزيز التعاون الثنائي.
وجرى خلال الاجتماع، بحث الاستراتيجية العربية للتعامل مع شركات الإعلام الدولية، وبعض المقترحات التي ستطرح خلال الاجتماعات المقبلة للفريق الفني للتفاوض مع هذه الشركات.
كما بحث الاجتماع مذكرات التفاهم والاتفاقيات بين التلفزيون الأردني وهيئة الإذاعة والتلفزيون السعودية، ووكالة الأنباء الأردنية (بترا) ووكالة الأنباء السعودية (واس) وسبل تطويرها بما يخدم تعزيز التعاون الثنائي، والتأكيد على أهمية التبادل الإخباري والبرامجي وأرشيف الصور بين المؤسسات الإعلامية في كلا البلدين، وتعزيز التعاون في مجال الدراما.

Share This Article