الدوري الإنجليزي يوقف حكم مباراة ليفربول ونوتنغهام

2 د للقراءة
2 د للقراءة
الدوري الإنجليزي يوقف حكم مباراة ليفربول ونوتنغهام

صراحة نيوز – أوقف مسؤولو الدوري الإنجليزي الممتاز الحكم الدولي “بول تيرني” عن تحكيم أي مباراة في الجولة المقبلة من المسابقة، عقب الخطأ الجسيم الذي ارتكبه خلال لقاء نوتنغهام فورست وليفربول ضمن الجولة الـ27.

وفي تفاصيل الحادثة، أساء تيرني إدارة عملية إسقاط الكرة مما أدى إلى هجمة مرتدة لليفربول اختتمها الأوروغوياني داروين نونيز بتسجيل هدف الانتصار للفريق الضيف في الدقيقة الـ99، أمام مرأى من مشجعي ملعب سيتي غراوند الذين أصيبوا بالدهشة.

تيرني، البالغ من العمر 43 عاماً، واجه انتقادات شديدة لعدم إعادة الكرة للاعبي نوتنغهام في منطقتهم الوسطى بعد توقف اللعب لإصابة مدافع ليفربول إبراهيما كوناتي بإصابة في الرأس.

صحيفة إنديبندينتي البريطانية أشارت إلى أن تيرني سيغيب عن الجولة 28 من الدوري، سواء كحكم رئيسي أو مساعد، رغم تقارير سابقة عن تعيينه كحكم مساعد لتقنية الفيديو (VAR) في مباراة أرسنال وبرينتفورد.

لجنة الحكام أكدت إبعاد تيرني من قائمة الحكام للجولة المقبلة، وفق ما نقل مصدر مقرب من اللجنة.

مارك كلاتينبرغ، الحكم الإنجليزي السابق والمستشار في تحليل أداء الحكام، صرح لبرنامج 5 لايف على إذاعة بي بي سي أن الكرة كانت يجب أن تعود لنوتنغهام فورست وفقًا للقواعد.

كلاتينبرغ أوضح أيضًا أن محاولته للتحدث مع تيرني بعد المباراة قوبلت بالرفض، مؤكداً أن غضب جمهور نوتنغهام فورست كان مبرراً.

ولم تتلق هيئة الحكام PGMOL أي مراسلات أخرى من نوتنغهام فورست بخصوص الحادث الذي وقع يوم السبت بخلاف تعليقات مارك كلاتنيبرغ الذي عينه نوتنغهام في منصب محلل أداء حكام مباريات الفريق.

وقد تم طرد ستيفن ريد، مدرب نوتنغهام فورست، بعد احتجاجه على القرار بنزوله إلى أرض الملعب، بينما نفى النادي التقارير التي تحدثت عن مواجهة كلامية بين مالك النادي وموظفي الأمن في أروقة الملعب.

Share this Article