الجنيه الإسترليني يتراجع بعد تمسك تراس بخفض الضرائب


بببببببببب

صراحة نيوز – تراجع الجنيه الإسترليني واليورو الخميس في حين ارتفع الدولار مع تلاشي الارتياح تجاه تدخل بنك إنجلترا في أسواق السندات. كما يترقب المستثمرون بيانات التضخم الألمانية.

وكانت العملة البريطانية قفزت أمس إلى أعلى مستوى لها منذ منتصف يونيو بعد أن أعلن بنك إنجلترا عن خطة طارئة لشراء السندات التي كانت تعاني من التراجع مثل الجنيه الإسترليني.
لكن في مواجهة التشكيك في إدارة الاقتصاد البريطاني والتوقعات بشأن النمو العالمي، انخفض الإسترليني واحدا بالمئة إلى 1.0776 أمام الدولار بحلول الساعة 0751 بتوقيت غرينتش، كما تراجع اليورو واحدا بالمئة إلى 0.9642 أمام الدولار الذي استرد عافيته.
ودافعت رئيسة الوزراء ليز تراس عن الميزانية التي تنطوي على خفض للضرائب. ( سكاي نيوز )