الخبراء الروس يطورون جهازا يعالج الدماغ بعد الإصابة بكورونا


23(575)

صراحة نيوز – تمكن الخبراء الروس من تطوير جهاز جديد وبرمجيات تساعد في حالات تضرر عمل الدماغ المرتبطة بإصابات فيروس كورونا.

وأشار الخبراء لصحيفة إزفيستيا الروسية إلى “أن الجهاز الجديد الذي طوروه يشبه عصابة الرأس أو الباندارنا، والبرامج المطورة له يمكنها حساب وتحليل المؤشرات الطيفية، ما يسمح بمراقبة نشاط الدماغ فورا، فعلى سبيل المثال عندما يعمل الدماغ بترددات ألفا لحالة الراحة، تظهر قمم قياسات المؤشرات حوالي 10 هيرتز، أما عندما يعمل الدماغ في حالة الإجهاد فتكون الترددات بصيغة بيتا وتظهر بقيم أكبر”.

وتبعا للخبراء فإن “المرحلة العلاجية باستخدام الجهاز الجديد تتطلب 20 جلسة، كل جلسة تستمر لنصف ساعة”.
 وأوضح الخبراء “أن الجهاز الجديد تم اختباره على 24 متطوعا من مختلف المدن الروسية كانوا قد أصيبوا بكوفيد وظهرت عليهم أعراض دماغية معينة، وقورنت نتائج علاجهم بنتائج عمل أدمغة 8 أشخاص لم تتم معالجتهم، وتبين أن المتطوعين قد اختفت لديهم تماما أعراض تضرر عمل الدماغ الناجمة عن المرض، كما اختفت لدى بعض أفراد المجموعة الأولى الأفكار الانتحارية التي كانت تراودهم، وتحسّنت عند الذين خضعوا للعلاج أعراض الراحة الليلية”. ومن جهته قال مدير شركة Neurobotics الروسية، فلاديمير كونيشيف: “الأشخاص الذين خضعوا لعدة جلسات علاجية بالجهاز الجديد شعروا بالتحسّن، وزالت لديهم أعراض الارتعاش الداخلي والخمول”.

روسيا اليوم