تتوغّل طائرات روسية وصينية في المجال الجوي الكوري الجنوبي


صراحة نيوز – نشرت كوريا الجنوبية، طائرة مقاتلة ردًا على توغّل جوّي قصير لطائرات روسية وصينية في منطقتها للدفاع الجوي، حسب القيادة العسكرية الكورية الجنوبية.

لكنّ لجنة هيئة الأركان المشتركة أوضحت، في بيان، أنّ ذلك لم يكن “توغّلا في المجال الجوي” للبلاد، وقال إنّ “جنودنا تلقوا ردا من الجانب الصيني بأن الأمر كان تدريبا عاديا”. وأشار إلى أن الطائرات كانت تنفذ تدريبات روسية صينية مشتركة وحلقت في المنطقة نحو عشر دقائق.

وأطلقت كوريا الجنوبية مقاتلات “إف-15” و”إف-16″، وطائرة تزويد بالوقود في “إجراء تكتيكي عادي” حسب البيان.

وسجلت طلعات الطائرات الصينية والروسية شمال شرق جزر دوكدو المتنازع عليها، التي تسميها طوكيو تاكيشيما.

ومناطق تحديد الدفاع الجوي هي مناطق خارج المجال الجوي للبلد، يجب على جميع الطائرات أن تعرف عن نفسها للسلطات المحلية إذا أرادت التحليق فيها.

في 2019، أطلقت المقاتلات الكورية الجنوبية نحو 400 طلقة تحذيرية، بينما اشتكت اليابان لموسكو بعد توغل طائرة استطلاع روسية بالقرب من دوكدو.

وردت روسيا بأنها لا تعترف بمناطق تحديد الدفاع الجوي.